رمضان كريم

الجريدة

جاري تحميل المستجدات..

أسوس تكشف النقاب عن هاتفها الجديدZenfone MAX pro m 1

كشفت شركة أسوس النقاب عن هاتفها زينفون ماكس برو أم 1، ويأتي الهاتف بمعالج سنابدراجون 636 من كوالكوم ويحمل بطارية سعتها 5000 مللي أمبير/ الساعة ويعمل بنظام التشغيل أندرويد أوريو 8.1، وفقا لما ذكره موقع البوابة العربية للاخبار التقنية.


Image result for Zenfone MAX pro m 1

ويعمل الهاتف بشاشة أي بي اس - ال سي دي قياسها 5.99 إنش وبدقة 2160×1080 بكسل وبكثافة 403 بكسل لكل إنش وتَشغل معظم الجهة الأمامية بنسبة طول إلى عرض 18:9، وزودت أسوس هاتفها الذكي الجديد بمعالج سنابدراجون 636 من كوالكوم ثماني النواة مع معالج الرسوميات ادرينو 509.

ويأتي الهاتف بثلاث خيارات من حيث ذاكرة الوصول العشوائي "الرامات" هما 3 و4 و6 جيجابايت وخيارين من حيث مساحة التخزين الداخلية وهما 32 و64 جيجابايت يمكن زيادتها من خلال بطاقات الذاكرة الخارجية مايكرو اس دي حتى 2 تيرابايت.

ويحمل الهاتف كاميرا خلفية مزدوجة بمستشعر رئيسي بدقة 13 ميجابكسل بفتحة عدسة f/2.2، ومستشعر ثانوي بدقة 5 ميجابكسل مع وجود فلاش ال اي دي، وإمكانية التقاط مقاطع فيديو بدقة 4K، أما الكاميرا الأمامية فهي بدقة 8 ميجابكسل بفتحة عدسة f/2.0.

ويدعم هاتف أسوس زينفون ماكس برو أم تقنية "فولتي" للاتصال الصوتي عبر الجيل الرابع، مع دعم تشغيل شريحتين SIM وبطاقة مايكرو اس دي، كما يدعم الهاتف كل من تقنية واي فاي وبلوتوث 4.2 وتقنية جي بي اس ويحمل الهاتف منفذًا تقليديًا لتوصيل السماعات بمقاس 3.5 ملليمتر، وزودت أسوس الهاتف ببطارية كبيرة سعتها 5000 ميللي أمبير/ساعة كما يدعم ميزة الشحن السريع.

يبلغ سُمك الهاتف 8.61 ميلليمتر وزنه 180 جرام، ويأتي الهاتف بمستشعر لبصمة الأصبع على الجهة الخلفية، ويتوفر الهاتف باللونين الأسود والرمادي.

وسيتم طرح الهاتف في الهند اعتبارًا من يوم 3 مايو القادم، وستكلف النسخة العاملة بذاكرة وصول عشوائي 3 جيجابايت وذاكرة تخزين داخلية 32 جيجابايت مبلغ 2904 جنيه مصري، بينما ستكلف النسخة العاملة بذاكرة وصول عشوائي 4 جيجابايت وذاكرة تخزين داخلية 64 جيجابايت مبلغ 3450 جنيه مصري.

المصدر: lotus-news
تعزيز المحتوى: th2plant

إخلاء المسؤلية: هده الأخبار معظمها من مصادر موثقة إلا أنها لا تخلوا من الضعف والتزيف وموقعنا هذا هو فقط وصلة لتمرير المعلومة رغم مصدرها الموثوق موقعنا لا يتحمل المسؤلية في أي نشاط يقتدي التزيف او الإدعاء..

التعليقات:
: